Top

مدة القراءة: 2 دقيقة

7 مهارات يجب أن يمتلكها المدربون

7 مهارات يجب أن يمتلكها المدربون
مشاركة 
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:28-06-2022 الكاتب: فريق العمل

مع تزايد التعلم المدمج إلى جانب تطبيقات الأجهزة المحمولة التي تشتت انتباه الموظفين بدلاً من تطويرهم، من الهام عدم التقليل من قيمة المدرب الجيد. وفي هذا المقال سنقدم لك 7 مهارات يجب أن يتمتع بها المدربون أصحاب الكفاءة العالية في مكان العمل الحديث.



1. مهارات التكنولوجيا:

يجب أن يعرف المدربون طريقة استخدام أنظمة إدارة التعلم والتطبيقات وأدوات التعلم على الأجهزة المحمولة التي تحقق التكامل معها، بالإضافة إلى طرائق تطوير مواد تدريبية فعَّالة مع تحرير مقاطع الفيديو وأدوات وبرامج تأليف المحتوى المتقدمة، فيجب عليهم أيضاً معرفة طريقة استخدام التكنولوجيا المطبقة في التدريب في أماكن العمل.

2. مهارات تواصل قوية:

يجب أن يتمتع المدربون بمهارات تواصل جيدة حتى يتمكنوا من إيصال المفاهيم الجديدة والقديمة للمتعلمين البالغين ونقل هذه المفاهيم بطريقة مفيدة وتساعد على الاندماج.

3. المهارات التنظيمية:

يعد تنظيم الدروس والدورات جزءاً من كونك مدرباً، فلا يحتاج المدربون فقط إلى معرفة طريقة تنظيم الدورات والمواد بطريقة عملية وتساعد على الاندماج من أجل الاحتفاظ بالمتعلمين؛ وإنَّما يجب عليهم الحفاظ على الجداول الزمنية مُنظَّمة، بالإضافة إلى ذلك، يجب عليهم إيصال وتوثيق ما هو مطلوب من كل متعلم والوقت المحدد لذلك.

4. القدرة على التكيف:

إنَّ المدربين الفعالين قادرون على التكيف. فإذا تمكَّن المدربون من معرفة المواد التي لا تناسب بعض المتعلمين أو أنَّهم بحاجة إلى تغيير الجداول الزمنية، فإنَّهم قادرون على التكيف، وإنَّهم يجدون باستمرار طرائق جديدةً وتساعد على الاندماج لنقل نفس المفاهيم، ولا يخشون اعتماد استراتيجيات أو مواد تعليمية جديدة بحيث يمكن للمتعلمين الوصول إليها والاندماج معها.

5. القدرة على تقييم الموظفين:

يجب أن يشعر جميع المدربين بالراحة عند تقييم رغبة الموظف في التعلم، بالإضافة إلى المعرفة والمهارات التي يحتفظ بها الموظف، فإنَّهم بارعون في تصميم وإدارة التقييمات ويحرصون دائماً على أن تكون التقييمات دقيقةً ومفيدةً.

6. مهارات متقدمة في البحث:

عند تصميم مواد الدورة وتقييم الموظفين، يبحث المدربون عن أفضل الأساليب وأكثرها أهميةً، كما يضمنون أن تكون موادهم التعليمية هامةً وأساليبهم تُلهِم في عملية التعلم والاندماج.

7. الحماسة للتعلم:

قبل كل شيء، يجب أن يُظهِر المدربون الفعَّالون حماسةً صادقةً تجاه التعلم؛ فإنَّهم يتعلمون دائماً أموراً جديدةً بأنفسهم بينما يُلهمون الآخرين لفعل الأمر نفسه، فهم يمتلكون المهارات المطلوبة ليكونوا متعلمين مستمرين ويحفزون عملية التعلم المستمر. فاحرص على أن يمتلك المدربون لديك المهارات السبع المذكورة آنفاً إذا كنت تريدهم أن يكونوا فعَّالين.

تنويه مهم: يمكنك مشاركة هذا المحتوى كما هو من خلال الرابط المباشر إلى موقع موسوعة التعليم والتدريب ويمنع نقل هذا المحتوى أو إعادة انتاجه بأي شكل من الأشكال تحت طائلة الملاحقة القانونية الدولية. إن جميع الحقوق محفوظة لموسوعة التعليم والتدريب ©



ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة