Top

مدة القراءة: 4 دقيقة

معايير جودة المعلم الشخصية

معايير جودة المعلم الشخصية
مشاركة 
الرابط المختصر


معايير جودة المُعلِّم الشخصيَّة:

 جودة المُعلِّم الشخصيَّة هي: الدرجة التي يعبر عندها المُعلِّم عن سمات شخصيته بإيجابيَّة ويمارس علاقات إنسانيَّة جيدة ويُظهر أداءً مُتميِّزاً في العمل.

 

 ومن معايير جودة المُعلِّم الشخصيَّة:

 

أولاً: السمات الشخصيَّة الإيجابيَّة وتتمثل في:

  1. فهم تقدير الذات.
  2. صُنع صورة إيجابيَّة لذاتك.
  3. الثقة بالنفس.
  4. ضبط الذات.
  5. تحمُّل المسؤولية.
  6. إدارة وقتك بنجاح.
  7. إعداد مظهرك الشخصي من أجل النجاح.

 

ثانياً: العلاقات الإنسانيَّة الجيدة وتتمثل في:

  1. التكيُّف بشكل جيد مع مرؤسيك وزملائك.
  2. فهم الذكاء العاطفي وتعزيزه.
  3. التعامل مع الغضب بطريقة مثمرة.
  4. إجادة الاتصال.

 

ثالثاً: الآداء الفائق في العمل ويتمثل في:

  1. وضع رؤيا مستقبليَّة لعملك.
  2. التخطيط الجيد.
  3. تعزيز الإبداع.
  4. إدارة الوقت بنجاح.
  5. إتقان استخدام مصادر المعرفة المُتنوِّعة...الخ.

 

خصائص جودة المُعلِّم الشخصيَّة:

  1. الجودة الشخصيَّة عمليَّة لا تنتهي أبداً من التحسين المستمر للذات.
  2. يمكن اكتساب الجودة الشخصيَّة وتعزيزها.
  3. تنعكس الجودة الشخصيَّة على السلوك اليومي للإنسان.

 

ومجمل القول:

التميُّز شيء متاح لجميع الأشخاص المستعدين لالتزامه. بمعنى أن أصحاب العقول العظيمة يجب أن يكونوا مستعدين دائماً ليس لاغتنام الفرص فحسب ولكن لصنعها أيضاً.

 

وختاماً نصيحة:

لا تنزعج إذا لم تكن عبقرياً ولا تقلق إذا لم تكن ماهراً فالثقة بالله عز وجل ثم بالعمل الجاد والمثابرة والعزم والإصرار تصل إلى الاداء الفائق وجودة الشخصيَّة.

 

الكاتب / خديجة البنديرى:

موقع: الهيئة القوميَّة لضمان جودة التعليم والاعتماد / الكويت

 

تنويه مهم: يمكنك مشاركة هذا المحتوى كما هو من خلال الرابط المباشر إلى موقع موسوعة التعليم والتدريب ويمنع نقل هذا المحتوى أو إعادة انتاجه بأي شكل من الأشكال تحت طائلة الملاحقة القانونية الدولية. إن جميع الحقوق محفوظة لموسوعة التعليم والتدريب ©



ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع