Top

مدة القراءة: 12 دقيقة

استخدام لعب الأدوار في التربية العلمية

مشاركة 
8 نوفمبر 2009

استخدام استراتيجيَّة أداء الأدوار في التعليم. فالطلاب بمساعدة ومعارضة زملائهم في الصف يتدرجون في التفاعلات الواعية مع الخيارات التي يضعونها للحالات التي تقابلهم، ومن خلال الممارسة لتوضيح واختبار ونقد دوافعهم، فإنهم يطورون نظاماً من القيم بوعي وإدراك


وصف كل من "فانيك وجورج شافتيل" (1967) أداء الأدوار بأنّه نمط من "ممارسة الواقع". ويستخدم المُعلِّمون أداء الأدوار كأداة تعليميَّة يتوقعون أن يكون في إمكانها تغذية تقنيات حل المشكلات الخاصة بالاندماج بين الأشخاص، والتحليل التأمُّلي للقيم والسلوكيات الشخصيَّة (جويس ويل وشورز، 1992).

 

ويمكن بسط فوائد أداء الأدوار فيما يأتي:

  1. القدرة على ممارسة الأوضاع الصعبة المحتملة في بيئة آمنة.
  2. القدرة على استخدام أساليب منوعة في الأوضاع الصعبة.
  3. إعطاء الفرصة لممارسة أوضاع معينة من وجهات نظر الآخرين.
  4. إعطاء الفرصة لتحديد القيم الشخصيَّة.
  5. إعطاء الفرصة للاستماع لوجهات نظر أشخاص آخرين.
  6. إيجاد بيئة آمنة لممارسة أسلوب حل المشكلات.
  7. يُعَدُّ هذا الأسلوب بمنزلة مختبر لتحليل العلاقات بين الأشخاص والعلاقات بين القيم.
  8. إعطاء المُتعلِّم فرصة للتعلُّم من أخطائه.
  9. إعطاء فرصة لاكتشاف نتائج الخيارات التي تم تنفيذها.

 

وقد حدد "شافتيل وشافتيل" ما يأتي على أنّه يمكن أن يكون الأكثر فائدةً في استخدام استراتيجيَّة أداء الأدوار في التعليم. فالطلاب بمساعدة ومعارضة زملائهم في الصف يتدرجون في التفاعلات الواعية مع الخيارات التي يضعونها للحالات التي تقابلهم، ومن خلال الممارسة لتوضيح واختبار ونقد دوافعهم، فإنهم يطورون نظاماً من القيم بوعي وإدراك. (فانيك وجورج شافتيل ، 1967، 84).

 

بناء جو صفي يسمح باستخدام هذا الأسلوب في التعلُّم

لا يمكن لأسلوب أداء الأدوار أن يحقق الأهداف المرجوة من استخدامه في غرفة صف لا يسودها الجو الآمن. إذْ يجب أن تنمي البيئة الصفيَّة الانفتاح في التفكير والتفاعل بين المُتعلِّمين. وقد وضع بورتن (1997، 3) أهم مواصفات المناخ الصفي اللازم لتطبيق هذا الأسلوب بفعاليَّة، وهو أن يساعد على ما يأتي:

  1. التعبير عن كل السلوكيات التقليديَّة والبديلة.
  2. التعبير عن المشاعر الجياشة.
  3. احترام مشاعر الآخرين.
  4. احترام أفكار الآخرين.
  5. اكتشاف الحلول البديلة للمشكلات.
  6. التقبُّل (القبول) غير التقويمي لاستجابات التلميذ.

 

ولكي تحصل حقيقةً على هذا النمط من الصفوف، يجب نمذجة السلوك وتعليمه (باستخدام لوحة T-Chart مثلاً) عن طريق مُعلِّم الصف.

 

خطوط عريضة لتفعيل أداء الأدوار:

  1. لا تكن مقوِّماً في رد فعلك على استجابات التلميذ.
  2. كن معيناً للتلاميذ واستجاباتهم.
  3. استمع إلى الرسالة المخبأة في استجابات التلميذ (قراءة ما بين السطور).
  4. كن مرشداً مباشراً في أثناء أداء الأدوار.
  5. قوّم الأدوار والمناقشات حول طبيعة الموقف الذي سوف يؤدَّى.
  6. شجع التحليلات البديلة، وأعِدْ تحديد الأدوار.
  7. شجع التفسيرات البديلة للأدوار.
  8. اشرح وعبر عن رد فعلك على استجابات التلميذ من أجل زيادة وعيه لوجهات النظر والمشاعر والقيم التي تم التعبير عنها.

 

مراحل (خطوات) أداء الأدوار:

  1. إحماء المجموعة:
  • حدِّد وعرِّف المشكلة.
  • اجعل المشكلة واضحة (جليَّة).
  1. اختيار المشاركين:
  • حلل الأدوار.
  • اختر اللاعبين.
  1. إعداد المسرح:
  • قرّر موضوع التهيئة.
  • أعِد تحديد الأدوار.
  1. إعداد المشاهدين:
  • قرر بؤرة التركيز.
  • حدد المَهمّات.
  1. تنفيذ المشهد:
  • ابدأ أداء الأدوار (حافظ على أن يكون الدور قصيراً).
  • روِّض على أداء الأدوار.
  1. مناقشة وتقويم:
  • مراجعة عمل أداء الأدوار.
  • مناقشة حول البؤرة الرئيسة.
  • تطوير عمليَّة التنفيذ.
  1. إعادة تنفيذ المشهد:
  • أَدَّ أدواراً منقّحة.
  • اقترح الخطوات الآتية.
  1. مناقشة وتقويم:
  • كرّر ما قمت بعمله في الخطوة السادسة.
  1. تقاسُم الخبرة والتعميم:
  • اربط حالة المشكلة بالممارسات الواقعيَّة.
  • عمم السلوكيات الرئيسة.

 

إعداد ما هو ضروري للتعليم باستخدام أداء الأدوار

منذ أن أصبح أداء الأدوار استراتيجيَّة تجريبيَّة فعَّالة، فإنّ المواد التي نحتاج إليها فقط لاستخدام هذه الاستراتيجيَّة هي تلك التي تتطلَّب تحدي المُتعلِّم للمشكلات الأوليَّة. ويمكن أن تعرض المشكلة بطرائق مختلفة بما في ذلك القصص والفيديو والسيناريوهات ودراسات الحالة والمعضلات (الورطات) الشديدة، حدد "جويس ويل وشاورز" (1992) المصادر الآتية التي تصلح لحل المشكلات باستخدام أداء الأدوار:

  1. موضوعات مُستقاة من مراحل حياتيَّة مُتطوِّرة.
  2. موضوعات مُستقاة من طبقة معينة (بحسب الجنس أو العِرق أو الطبقة الاجتماعيَّة الاقتصاديَّة).
  3. محتويات أخلاقيَّة ذات قيمة.
  4. ألعاب يؤديها الناس.
  5. أوضاع مزعجة.
  6. موضوعات اجتماعيَّة.
  7. موضوعات خاصة بالمجتمع.
  8. موضوعات أخلاقيَّة من مناطق خاصة.
  9. موضوعات أخلاقيَّة من مهن خاصة.
  10. موضوعات أخلاقيَّة ناتجة من تفاعلات ثقافيَّة.
  11. موضوعات أخلاقيَّة ناتجة من التقدُّم التكنولوجي.

 

ما يتم التركيز عليه عند استخدام أداء الأدوار

  • بالنسبة إلى المشاعر:
  1. اكتشاف الشخص لمشاعره.
  2. اكتشاف مشاعر الآخرين.
  3. العمل خارج المشاعر أو التخلّي عنها.
  4. ممارسة قوانين من مراتب أعلى، وذلك من أجل تغيير مواقف الآخرين ومواقف الشخص نفسه.
  • بالنسبة إلى الاتجاهات والقيم والمواقف:
  1. تحديد القيم الخاصة بالثقافة أو جزء من الثقافة.
  2. تصفيَّة وتقويم قيم الشخص نفسه، وكذلك القيم المتناقضة.
  • بالنسبة لاتجاهات ومهارات حل المشكلات:
  1. الانفتاح على الحلول المحتملة.
  2. القدرة على تحليل المشكلة.
  3. القدرة على استنباط حلول بديلة.
  4. القدرة على تقويم عواقب الحلول البديلة للمشكلة المقدمة من الشخص نفسه أو من الآخرين.
  5. التعبير عن النتائج، واتخاذ قرارات نهائية في ضوء هذه النتائج.
  6. التحليل الناقد والافتراضات فيما وراء البدائل.
  7. اكتساب سلوكيات جديدة.
  • بالنسبة إلى جوهر الموضوع:
  1. مشاعر المشاركين.
  2. العلاقات التاريخيَّة، والأزمات التاريخيَّة، والورطات، والقرارات.

(جويس ب، ويل م، شاورز ب. (1992): نماذج التعليم، "ألين وبوستون باكون"، "فانيك وجورج شافتيل" (1967): " أداء الأدوار في الدراسات الاجتماعيَّة" طبعة نفدت).

 

موضوعات محتملة لأداء الأدوار في التربية العلميَّة

  1. استخدام الموضوعات الإنسانيَّة في البحث.
  2. الاتجاهات نحو العلم والتربية العلميَّة.
  3. أخلاقيات العمل... إلخ.

 

مَشاهد محتملة لهذه الموضوعات:

  • الطلبة الذين يكرهون العلم.
  • أولياء الأمور الذين لا يرون أن العلم ذو قيمة لأطفالهم.
  • المُعلِّم الذي يعتقد أن طلابه لا يستطيعون تعلم العمليات والمفاهيم العلميَّة.
  • الإزعاج، والمضايقة (Harrasment).
  • علاج المرضى الذين يدفعون أقساط التأمين، ولكن لا كثير فائدة من علاجهم.

 

شكل التخطيط لأداء الأدوار

  • المادة: ________ الموضوع: __________ الصف: ___________

الزمن اللازم: __________________ عدد الطلاب: _______________

  • الأهداف العامة للدرس(Lesson Goals) 
  • الأهداف الأدائيَّة (Performance Objectives)
  • ذِكر المشكلة المقدَّمة أو كيف سيتم بناء المشكلة
  • إذا كان الطلاب لا يألفون عمليَّة أداء الأدوار، فهل تحتاج إلى توعيتهم للعناصر الخاصة للعمليَّة حتى تتأكد من نجاحهم؟

 

  • الخطوة الأولى:

إحماء المجموعة: كيف ستقدم المشكلة؟ صف أمثلة تزوِّد بها التلاميذ. واكتب سؤالاً أو اثنين يمكن أن يُستخدما لشرح الموضوع المشترك في حالة المشكلة.

  • الخطوة الثانية:

اختيار المشاركين: اقترح عدة أدوار يمكن أن تنفذ في حالة هذه المشكلة. ما القيم والاتجاهات الخاصة بكل دور؟ كيف يمكن أن نختار المشاركين؟

  • الخطوة الثالثة:

إعداد المسرح: صف الأوضاع المحتملة للتنفيذ الأولي. وأي المناطق بحسب توقعاتك يمكن أن يشملها التنفيذ؟

  • الخطوة الرابعة:

إعداد المشاهدين: ما المهمات التي تعيِّنُها للمشاهدين؟ على سبيل المثال:

  1. وصف:
  • مشاعر اللاعب نفسه.
  • عمليَّة التفكير لدى اللاعب شخصياً.
  • أفعال إعادة أفعال اللاعب شخصياً.
  1. تحليل:
  • الأسباب المحتملة لأفعال اللاعبين.
  • الأهداف المحتملة لكل لاعب.
  1. الاقتراح:
  • خيارات التنفيذ (وبعد ذلك التوضيح في إعادة التنفيذ).
  1. التقويم:
  • الواقعيَّة في التنفيذ.
  • تأثير أفعال اللاعبين.
  • تتابُع (تسلسل) أفعال اللاعبين.
  • فائدة أفعال اللاعبين في تحقيق الأهداف.
  • التنفيذ وإعادة التنفيذ:

اقترح اثنين أو ثلاثة من المشاهد المحتملة للتنفيذ (وإعادة التنفيذ)، هل بالتأكيد توجد قيم تريد أن تلقي الضوء عليها في التنفيذ الأول؟

  • مناقشة وتقويم:

اكتب اثنين أو ثلاثة أسئلة يمكن أن تستخدم لتدريب الطلاب على تحليل النزاع (الخلاف) والقيم المعروضة. ما التقنيات التعاونيَّة التي ستستخدمها من أجل تسهيل المناقشة؟

  • الخبرة التشاركيَّة والتعميم:

اكتب سؤالاً لتشجيع تطبيق حل المشكلات على حالة حياتيَّة واقعيَّة خاصة. اكتب سؤالاً مصمماً لاستعمال النتائج في الحياة بصورة عامة.

 

هل ترغب في أن يكون تدريسك فعَّالاً؟





ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع