Top

مدة القراءة: 2 دقيقة

أهمية خبرة العمل في الحصول على عقد تدريبي في مجال القانون

أهمية خبرة العمل في الحصول على عقد تدريبي في مجال القانون
مشاركة 
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:18-09-2022 الكاتب: فريق العمل

تشعر أحياناً بأنَّك بحاجة إلى التنبؤ لتعرفَ ما إذا كان لديك ما يكفي من الخبرة القانونية للحصول على عقد تدريب، وتُعَدُّ الدرجات الجيدة أمراً مفروغاً منه، ولكنَّ الشركات حريصة جداً على إجراء مقابلات مع المتقدمين الذين يمكنهم إثبات أنَّهم اكتسبوا خبرة قيِّمة.



سنتحدث في هذا المقال عن مقدار الخبرة التي يحتاج إليها مقدم الطلب من أجل الحصول على عقد تدريب.

النوعية أهم من الكمية:

إنَّ خبرة العمل التي تذكرها في سيرتك الذاتية هي عامل واحد فقط من العوامل التي تنظر فيها الشركات عند اتِّخاذ قرار بشأن دعوتك إلى إجراء مقابلة أو عرض منصب عليك، ومع ذلك تؤدي خبرة العمل التي يمكنك توظيفها في مكان العمل دوراً هاماً في تمييزك عن المتقدمين الآخرين.

اعلَم أنَّ أهم ما في الأمر هو ما يضيفه مخطط الإجازة (Vac scheme) - وهو فترة من الخبرة في العمل أو التدريب أو الوظيفة السابقة - إلى طلب حصولك على عقد تدريب، ويمكن أن تتمتع بخبرة عمل رائعة لمدة معيَّنة في بيئة عمل تجارية، لكن عليك أن تشرح لماذا كانت التجربة رائعة:

  • ما هي المهارات التي اكتسبتها؟
  • هل يوجد أي تداخل بين الدورين؟
  • كيف ساعد هذا بالنسبة إلى قرارك بالتقدُّم إلى هذه الشركة؟

لا يهم إن كانت خبرتك في العمل موجزة إذا كان في إمكانك إظهار أنَّها ساعدتكَ على اتِّخاذ قرارك أو عزَّزَت مهاراتك.

اعلَم أيضاً أنَّه ليس شرطاً أن تكون خبرتك مرتبطة بالقانون فقط؛ إذ يمكن للوظائف السابقة التي تحوي مهارات يمكنك توظيفها في مكان العمل الجديد أن تُظهر المجال الذي تبرع فيه؛ على سبيل المثال خبرتك في المبيعات تساعد ضمنَ بيئة الأعمال التجارية؛ إذ إنَّ الحيلة هي أن تكون قادراً على مناقشة ما تعلمته وكيف سيساعدك كمتدرب.

الاعتراف بالواقع:

تريد معظم الشركات أن ترى أنَّك تمتلك مهارات أو خبرة من الأدوار السابقة أو مناصب العمل التي من شأنها أن تضيف قيمة إلى الشركة، لكن من نواحٍ عديدة تريد الشركات حقاً معرفة أنَّك تريد حقاً العمل في مهنة الحقوق.

تدل قدرتك على إثبات أنَّك تمرنت لدى محامٍ، أو حضرتَ دعوى في المحكمة، أو أمضيتَ وقتاً في شركة محاماة أو أيَّة تجربة مماثلة على أنَّك ملتزم بمهنة الحقوق؛ إذ تريد الشركات أن تتيقَّن من أنَّك إذا عملتَ لديها عاماً أو عامين، لن ترغب في المغادرة فجأة لأنَّك اكتشفت أنَّ مهنة الحقوق لا تناسبك، وعقد التدريب هو التزام بين كل من الشركة والمتدرب؛ لذلك يريد رب العمل أن يعرف أنَّك ملتزم بالمهنة، وخبرة العمل في القانون خير دليل على ذلك.

في الختام:

خبرة العمل هي فرصتك للتعرُّف إلى ما يعنيه أن تكون متدرباً في شركة، وأن تفهم المسؤوليات المحتملة التي ستواجهها، وفي حين أنَّ خبرة العمل هامة من أجل سيرتك الذاتية لإظهار أنَّك ملتزم بالعمل، إلَّا أنَّها أولاً وقبل كل شيء فرصتك لمعرفة ما إذا كانت مهنة الحقوق مناسبة لك أم لا.

كما ذكرنا؛ لا تكفي خبرة العمل وحدها لتقديم طلب عقد تدريب رائع، لكن إذا كان في إمكانك الاعتماد على أماكن العمل والأدوار السابقة للمساعدة على توضيح سبب امتلاكك للمهارات المطلوبة أو سبب اهتمامك الحقيقي بمهنة الحقوق، فقد تزداد فرصتك في الحصول على عقد التدريب.

تنويه مهم: يمكنك مشاركة هذا المحتوى كما هو من خلال الرابط المباشر إلى موقع موسوعة التعليم والتدريب ويمنع نقل هذا المحتوى أو إعادة انتاجه بأي شكل من الأشكال تحت طائلة الملاحقة القانونية الدولية. إن جميع الحقوق محفوظة لموسوعة التعليم والتدريب ©



ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة